عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 12-18-2015, 10:21 PM
العلياني العلياني غير متواجد حالياً
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Dec 2015
المشاركات: 1
بمعدل : 0.00 يومياً
شكراً: 0
تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة
العلياني is on a distinguished road
Icon6aa تجربتي في الحصول على 95 في اختبار القدرات

http://www.s00w.com/up/uploads/images/s00w-d181e9c60c.gif

http://test-q.com/up/uploads/test-q13465293701.gif

 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
حبيت أشارككم تجربتي في القدرات و حصولي على نسبة 95 و أردت أن أركز أولا على جانب تغيير الأفكار السلبية الخاطئة عن اختبار القدرات ..أولا يجب أن تعرف أن إختبار القدرات قائم على خطط مدروسة بعناية فائقة و الأسئلة ليست تعجيزية و الوقت مدروس بعناية أيضا و الصدفة والحظ ليس لها محل معتبر في هذا الإختبار طبعا كلنا سمعنا أنواع التثبيط مثل الإختبار حظ و تعجيز و كذا خصوصا مدرستنا مع احترامي الشديد لها و ضعها متدهور جدا جدا و لم يحصل أحد على أكثر من نسبة 88 تقريبا منذ بدء اختبار القدرات عام 1426 تقريبا!!!!
و نسب الطلاب طايحة مرة و نادر جدا الي يجيب في الثمانين و عندنا اسلوب حشي درجات ومهزلة غير مقبولة .. و هدفي من هذا التعريف بالمدرسة هو إني أبغى أوضح لك إني مثلي مثلك بل و يمكن الجو الإجتماعي من ناحية الدراسة ما يساعد أكثر من جوك و أبغى أحذرك من انك تسمع لأراء الآخرين عن الاختبار يعني تقدر إنشاء الله تجيب نسبة في التسعين لكن المشكلة إن بعض الأشخاص يعتبرها إختراع صاروخ و يعتبر الي جايب نسبة عالية إنه شخص مختلف مع انه يمكن نفسه و أقل ..صحيح إن قدرات كل شخص عن شخص تفرق لكن مو شرط انك أقل من غيرك و أراء الأشخاص عن الاختبار إنه تعجيزي قد تكون صحيحة بالنسبة لهم لكن مو بالضرورة تنطبق عليك أنت خصوصا إن البعض يعطي أراء و هو ما يدري إش الطبخة و لا هم يحزنون حتى مطوية قياس أظن ما قراها يعني أمانة كيف حكم و هو ما جرب أصلا و بعض الإشاعات تقول انك لو كنت في ثالث ثانوي ما عاد تقدر ترفع نسبتك كثير !! من قال الكلام هذا أصلا الاختبار الي تختبره ماله أي علاقة في الاختبار الي قبله ودرجته خاصة فيه تماما ..فمثلا أنا في أول اختبار جبت 81 و أبغيت أطير من الفرحة لأنها كانت عالية بالنسبة لثقافة مجتمعنا و المرة الثانية جبت 84 و الحين جبت 95 يعني ارتفعت 14 درجة عن أول اختبار .. أما بالنسبة لطريقتي في المذاكرة فطبعا أنا بدأت بالإطلاع من الصف الأول الثانوي اطلعت على بعض الصفحات في كتاب قياس حق المركز نفسه و كتاب رام أما في الصف الثاني الثانوي فختمت كتاب قياس تقريبا و كتاب قدرات للأستاذ فهد البابطين ( كتاب أكثر من رائع حيث ركز فيه الأستاذ على الحل بالإستراتيجيات مثل الرسم و التقريب و التجريب كما ركز على الحل الذهني الذكي دون الحل باستخدام قوانين بحتة) و هذا قبل الاختبار الأول أما بعد الاختبار الأول فذاكرت كتاب اسمه قدرات من سلسة بالبيد التعليمية و شاهدت بعض مقاطع اليوتيوب و ذاكرت ملزمة من موقع يزيد اسمها استراتيجيات و فنيات حل تمارين القدرات (كمي) و لكن هذي المرة ما كنت جاد كثير زي المرة الأولى أما الاختبار الثالث فبدأت أغوص في مبدأ القدرات بجد حيث بدأت قبل الاختبار بوقت طويل بدأت بكتاب قبول 1 كان حلو قريب جدا من قدرات حق فهد البابطين لأن كلا الكتابين من تأليفه أصلا و بعدها جديت في كتاب رام لأني أهملته في المرة الأولى بس من ناحية شرحه للكمي أحسه غثيث و اسلوبه اسلوب رياضيات ماهو قدرات لذلك ركزت فيه على الجزء اللفظي و أيضا طبعت كتاب ابدأ من هنا القسم الكمي و أيضا القسم اللفظي بالنسبة للقسم الكمي أتعب أقول رهييييييب أسئلة كثيرة جدا و بعض قوانين الهندسة و حقائق و نظريات في الزوايا و من أهم مميزاته إلي ما وجدتها في أغلب الكتب إنه يجيب لك للفكرة الواحدة أكثر من سؤال يعني لو ما عرفت تحل في المرة الأولى و شفت الحل تقدر تتأكد إنك فهمت من خلال باقي الأسئلة مع العلم إن هذا الكتاب ما ينباع في المكتبات لأنه مجهود شخصي من العضوة سويت من موقع يزيد و متوفر أيضا في موقع المميز و المتميز في قسم الكتب أما بالنسبة لنفس الكتاب للجزء اللفظي فإذا كنت مبتدأ فما أنصحك تقراه لأنه بيكرهك في الاختبار حيث يركز على الأسئلة الصعبة و هي لا تأتي في الإختبار إلا قليل و مع العلم إنه فيه أخطاء مطبعية كثير فيلحس مخك في الإجابات لأن فيه لخبطة في الخيارات الي تحت كل سؤال و برضه ذاكرت كتاب قدرات من دار الحرف كتاب جميل أيضا و ميزته إنه يعطيك اختباران تجريبيان كل اختبار فيه 120 سؤال مقسمة على 5 أقسام دفعة وحدة يعني نفس الاختبار الفعلي .
و تذكر دائما عند الحل أن توقت الجوال على عدد الأسئلة كل سؤال دقيقة و حاول تحل 25 سؤال دفعة وحدة متى ما أمكنك لضمان أعلى فاعلية من التدريب .. و لا تنسى قاعدة الأسهم الثلاث للتدريب على اختبار القدرات و هي :-
1)التدرب على طرق الحل
2)التدرب على موازنة الوقت( يعني ما في فايدة لو حليت كل الأسئلة صح بس في و قت طويل لأن الاختبار ما يقيس فقط قدرتك على الحل فقط بل على سرعتك في استنتاج الحل أيضا و تجنب الحقد على الأسئلة بمعنى تجلس على السؤال الصعب لين ما تحله بالغصب و تضيع على نفسك الوقت في باقي الأسئلة السهلة مع إن كل الأسئلة صعبة كانت أو سهلة لها نفس الدرجة !!)
3) اللياقة العقلية ( بمعنى التدريب على حل 120 سؤال دفعة واحدة عشان في الاختبتر ما يعلق مخك في الأقسام الآخيرة).
كما أود أن أذكرك عدت أشياء للتعامل مع الأسئلة :
- بعض الأسئلة ما يبغالها حل و ممكن توصل للحل بدون ما تحل مثل 5.837×6.524=..........
أ) 40.737377
ب)38.080588
ج) 37.767867
د) 20.766806
هنا ما يحتاج تضرب الرقمين فقط أضرب أول رقمين 7×4تساوي 28 يعني الأحاد ثمانية يعني الناتج لازم أول عدد فيه يساوي 8 و ما في غير الاختيار ب اذا هو الاجابة الصحيحة .. و غير هذي الأفكار كثير لأن الاختبار ما يختبرك رياضيات بس يبغى يقيس ذكاءك و سرعة البديهة لديك.
-استبعد بعض الخيارات الغير معقولة سواءا في اللفظي أو الكمي و قد تتفاجأ في أسألة مثلا إكمال الجمل أو غيرها أنك استبعدت ثلاث خيارات و لم يتبقى إلا خيار إذا هو الصحيح .
-اقرأ أسألة استيعاب المقروء قبل قراءة القطعة ثم حدد بالمرسم على الأجزاء المحتمل أن تكون اجابات للأسئلة التي قرأت .
-قرب في اجابات الأسئلة التي لا تعرفها و خمن تخمين ذكي .
-بعض الأسئلة في الكمي لا يمكن حلها إلا بتجريب الخيارات و بعضها يوجد طريقة أسهل و أدق من التجريب و لكن إذا عجزت عن الحل فالتجريب مفيد جدا في كثير من الأسئلة الكمية ( يفك أزمة يعني ) .
-اقرأ الخيارات قبل الاجابة فقد لا تكون بحاجة للحل .
و غير ذلك من الأفكار ستجدها في الكتب المذكورة .
أما بالنسبة للتجميعات فهذا نوع من الغش لأن بعض الأسئلة تتكرر و على كل كتيب لأسئلة المركز يكتب كل طالب تعهد بعدم تسريب الأسئلة و قرأت فتوى في موقع اسلام ويب بأنه لا تجوز المذاكرة منها ما دامت كذلك فنصيحة لا تلجأ لها لكي يوفقك الله لأنك حتى لو استفدت منها في الاختبار فربما لا توفق في الجامعة أو الوظيفة و ستدفع الثمن طال الزمن أو قصر .
وفقك الله من خالص قلبي

http://test-q.com/up/uploads/test-q13371128201.gif

رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ العلياني على المشاركة المفيدة:
أ.رحاب (12-18-2015)