عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 03-07-2013, 12:26 PM
فاعل خير مجهول فاعل خير مجهول غير متواجد حالياً
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 11
بمعدل : 0.01 يومياً
شكراً: 0
تم شكره 9 مرة في 6 مشاركة
فاعل خير مجهول is on a distinguished road
Icon6aa الحكم الشرعي ( ماحكم نشر أسئلة تجميعات القدرات + ماحكم الإطلاع عليها ) الاجابة هنا.

http://www.s00w.com/up/uploads/images/s00w-d181e9c60c.gif

http://test-q.com/up/uploads/test-q13465293701.gif

 

بسم الله الرحمن الرحيم ,, إخوتي الكرام , السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

نحن دائماً نود أن ننجح , ونخف على أنفسنا من أن نأخذ درجة لانستحقها أو تبقى هذه الدرجة بلاءً علينا مستقبلاً..

فلذلك , وللأخوة الأفاضل هذه فتوى , من موقع فتوى رسمي ومشهور ويعتبر المركز الأول من بين الفتاوي الاسلامية التي تتبع المنهج الصالح , منهج أهل السنة والجماعة وتراعي فروقات المذاهب الأربعة عفى الله عنهم.

وأنا هنا لست عليكم بمستبد , بل أذكر الإخوة الفاضل حتى لايضعوا في جبعة درجاتهم درجات قد تكون عليهم نقمة.
والحاضر يبلغ الغائب.

السؤال:

اقتباس:
بسم الله الرحمن الرحيم أنا يا إخوة طالب علم , هناك في السعودية مايسمى بـ اختبار القدرات، تأتي على مواسم يختبرون جميع الطلبة في ما لايزيد عن أسبوعين , قد تأتي الأسئلة متكررة نصياً , وقد لا تأتي.. المهم يا إخوة أنه قبل ما تختبر لابد أن توقع على إقرار بعدم توزيع الأسئلة نهائياً. وهذا شرط من شروط الاختبار . أنا وقعته مكره يعني غصباً عني حتى أجتاز الاختبار .. هل يحق لي نشر الأسئلة بعد ذلك أقصد بعد الاختبار .. مع العلم أني دافع "100 ريال للاختبار" يعني بفلوسي..؟ ثاني سؤال: هناك بعض الطلبة ينشرون هذه الأسئلة المذكورة في منتديات أو في المدارس. هل يجوز لي الاطلاع عليها و القراءة والاستفادة منها..؟ أتمنى إجابتي على هذين السؤالين مأجورين.
الإجابة:

اقتباس:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فأما توزيع الأسئلة فلا يجوز لك ما دامت الجهة المنظمة للاختبار تشترط ذلك وتمنع منه، والمائة التي دفعتها إنما هي أجرة مقابل دخول الاختبار وقد استوفيت مقابلها.

وأما الأسئلة المعروضة في الانترنت وغيرها إذا كان أصحابها لم ياذنوا في نشرها وإنما اعتدي على حقهم في ذلك فلا يجوز لك الاطلاع عليها لأن ذلك يفوت المقصود من منعها، كما أن الاطلاع عليها و تصفحها فيه إعانة لناشريها على اعتدائهم والتعاون مع الآثم لا يجوز لقوله تعالى: وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ {المائدة:2}. كما ننبه إلى أن فعل أولئك لايبيح لك ولا لغيرك مجاراتهم فيه ونشر أسئلة الاختبار مثلما فعلوا لحديث: المسلمون على شروطهم. رواه أصحاب السنن. وجهة الاختبار إنما وافقوا على دخول الاختبار وتقديم الأسئلة بذلك الشرط فلا يجوز الاعتداء على حقهم .

والله أعلم.

المصدر

http://test-q.com/up/uploads/test-q13371128201.gif

الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ فاعل خير مجهول على المشاركة المفيدة: