عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 01-22-2012, 11:38 PM
الصورة الرمزية هبلتني القدرات" 
			border="0" /></a></td>
			<td nowrap=
هبلتني القدرات هبلتني القدرات غير متواجد حالياً
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 5
بمعدل : 0.00 يومياً
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
هبلتني القدرات is on a distinguished road
افتراضي

http://www.s00w.com/up/uploads/images/s00w-d181e9c60c.gif

http://test-q.com/up/uploads/test-q13465293701.gif

 

وهذة أضافة اخرى عن القدرات العقلية ومنها تصنيف الانتباة


تصنيف الانتباه :
لقد قام العلماء بتصنيف الانتباه وفقا لعدة عوامل هي : موقع المثيرات ، وعددها ، وطبيعة المنبهات ، ومصدر التنبيه. وهذا ما سوف نعالجه فيما يلي :
أولاً : من حيث موقع المثيرات :
يرى كل من فنجستن ، وكارفر (Fenigestein & Carver 1978 ) أن الانتباه ينقسم من حيث موقع مثيراته إلى :
1- الانتباه إلى الذات : وهو تركيز الانتباه على مثيرات داخلية صادرة من أحشاء الفرد وعضلاته ومفاصله وخواطر ذهنه وأفكاره .
2- الانتباه إلى البيئة : وهو تركيز الانتباه على مثيرات في البيئة الخارجية بعيداً عن ذات الفرد مثل : المثيرات الاجتماعية ، والمثيرات الحسية المختلفة سواء كانت سمعية ، أو بصرية ، أو شميه ، أو لمسية ، أو ذوقية .
ثانياً : من حيث طبيعة المنبهات :
ينقسم الانتباه من حيث طبيعة منبها ته إلى ثلاثة أنواع وهي كما يلي :
1- الانتباه الإرادي : يرى سلوفسكي أن الانتباه الإرادي هو تركيز منظم بشكل واع على الموضوع ، والموجه بمقتضيات النشاط ويحدث هذا النوع من الانتباه عندما نقصد توجيه انتباهنا بإرادتنا نحو شيء محدد ، وهذا النوع يتطلب مجهوداً ذهنياً من الفرد ،لأن استمراره مدة طويلة يتطلب وجود دافع قوي لدى الفرد يدفعه لاستمرار الجهد الذهني ، ويشير ويتيج إلى إن الاستثارة الإرادية تتضمن الاختيار العشوائي لأحداث بيئية معينة والتفاعل معها ، وبالمثل ، فإن اختيار الكائن الحي الشعوري الذي يتضمن محاولة تجاهل بعض ظروف الاستثارة بغرض خفض مستوى الاستثارة لديه يعد أمراً إرادياً .
2- الانتباه اللاإرادي : يحدث هذا النوع من الانتباه عندما تفرض بعض المنبهات الداخلية أو الخارجية ذاتها على الشخص مثل : سماع صوت انفجار عالٍِ ، وهذا النوع لا يتطلب مجهوداً ذهنياً لأن المنبه هنا يفرض نفسه على الفرد ويرغمه على اختياره والتركيز عليه دون سواه من المنبهات الأخرى .
3- الانتباه الاعتيادي ( التلقائي ) : وهو التركيز المعتاد والتلقائي لوعي الفرد على مثير ما ، أو عدة مثيرات ، وهذا النوع لا يتطلب جهداً من الفرد لأن الفرد ينتبه إلى الأشياء التي أعتاد من قبل على الاهتمام بها ، والتي تتفق مع ميوله واهتماماته .
4- الانتباه الاستباقي : وهو توجيه الانتباه وتجميع الاحساسات حول موضوع لم يظهر بعد في مجال الانتباه .
ثالثاً : من حيث عدد المثيرات :
ينقسم الانتباه من حيث عدد المثيرات إلى صنفين كما يلي :
1- الانتباه لمثير واحد : وهو انتقاء الفرد لمثير واحد وتركيز الانتباه عليه ، وذلك مثل انتقاء مثير بصري له مواصفات محددة وإهمال المثيرات الأخرى التي تقع معه في المجال البصري للفرد .
2- الانتباه لأكثر من مثير : وهذا النوع من الانتباه يتطلب سعة انتباهيه عالية حيث يقوم الفرد بتركيز انتباهه على أكثر من مثير في المجال البصري ، أو السمعي ، أو كليهما معاص مثل : السائق الذي يقود سيارته ويستمع لبرنامج معين في الإذاعة ، وهذا النوع من الانتباه يتطلب جهداً عقلياً حتى يستطيع الفرد الاحتفاظ بتنبيه هذه المثيرات .

رابعاً : من حيث مصدر التنبيه : ينقسم الانتباه من حيث مصدره إلى انتباه سمعي ، وانتباه بصري ، وانتباه شمي ، وانتباه لمسي ، وانتباه تذوقي .


وللحديث بقية .


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةونقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

http://test-q.com/up/uploads/test-q13371128201.gif

رد مع اقتباس